Announcement

Collapse
No announcement yet.

مأســاة

Collapse
X
  • Filter
  • Time
  • Show
Clear All
new posts

  • مأســاة


    مأساة

    صرخت بصوت تخنقه العبرات وهي تقول :

    لن أعود .. أبدا لن أعود .

    آه لو عرف أبى .. كيف لو علم زوجي ؟

    أتوب .. أريد أن أتوب .. لن أعود .. أبدا لن أعود ..

    أرجوكم استروا علي ..

    سوف أضيع .. سأتحطم ..سأنتهي..

    كانت محاولة .. محاوله فقط ..؟

    أرجوكم .. أرجوكم .. لا تهدموا حياتي..

    أنحن نهدم حياتك ؟ أنحن نحطمك ؟

    أم أنت التي جنيت ذلك بيديك ؟

    اختفى الصوت قليلا..قليلا غارقا في نهر من الدموع تسبح به عبرات الندم مع أنين يسمع بين الضلوع .

    سألها رجل الحسبة : في تلك اللحظات أخيه ..ألم تذكري عظمة الله وأنه يراك ..وكيف بك إذا وقفت بين يديه ؟

    هول القيامة .. إذا فضحت السرائر ؟

    كيف بك إذا سيق المجرمون إلى جهنم بالسلاسل والأغلال ؟

    كيف بك إذا وضعت بالقبر وحيدة .

    يا أخيه ألم تذكري في تلك اللحظات زوجك ال1ي هو جنتك أو نارك.

    طفلك يا أخيه إذا التفت يمينا وشمالا يبحث عنك ويصرخ أمي ..

    أمي ولم يجبه إلا صدى صوته وهو وحيدا خائفا تائها .

    انفجرت تبكي مرة أخرى وهي تقول :

    كفى..كفى.. أرجوك .. لقد تمزق قلبي .. أرهقني البكاء كانت محاولة عابثة وطائشة .

    سأروي لك كل شيء

    كيف كانت البداية

    وكيف كان انزلاقي وعبثي . أرجوك ..لقد تمزق قلبي ..أرهقني البكاء كانت محاولة عابثة وطائشة.

    سأروي لك كل شيء

    كيف كانت البداية

    وكيف كان انزلاقي وعبثي .

    وبصوت مبحوح قالت : أرجوك لا تخبر أبي فقد يفقد حياته بسببي أو أفقد حياتي بسيبه . و لا تخبروا زوجي فأفقد طفلي ومستقبلي وأكون عرضة للضياع والتشرد .

    تنهدت و قالت : كنت امرأة سعيدة .. مستقرة في حياتي ، لا هم لي في هذه الدنيا سوى زوجي وطفلي ..

    زوجي من أفضل الرجال خلقاً وأدباً .. ابني في الثانية من عمره يزرع الابتسامة والفرح في قلبي .

    كنت امرأة لا تعرف من الرجال إلا زوجها ومحارمها .. و لا أعرف النظر إلى الرجال الأجانب لا الحديث معهم .. إذا ذهبت إلى السوق أكون محتشمة لابسة اللباس الشرعي الساتر .

    لم يكن الذهاب للأسواق يوما من الأيام همي .. إلا لشراء ما أحتاجه وأعود مع زوجي وطفلي إلى بيتي .

    تابع يا رعاك الله..
    منتديات نزهة المشتاقين الدعوية
    http://www.al-moshtaqeen.com/vb/index.php

  • #2

    ومع ترددي إلى الأسواق بين الحين والآخر ، بدأت ألمح ذلك النقاب ترتديه بعض النساء قلت في نفسي ماذا لو جربته ؟

    وأوهمت نفسي أني أرى الطريق بوضوح ، وأعاين كل مل أشتري بدقة ، وطالما أني محتشمة فلا علي ـ ولم أجل أن فيه السم الزعاف وشيئا فشيئا استهويت لبسه ، فصار ضروريا . فقد أحسست أني قد وجدت شيئا قد فقدته .. فتغيرت أيامي وتبدلت حياتي وتفكيري. لذلك بدأت أحرص على الذهاب للأسواق متوهمة أعذار واهية ـكالسراب بقيعه ـ فيوم أتذرع بشراء فساتين وآخر لإرجاعها .. وقج أتعمد أن أشتري مقاسا مخالفا لأجد مبررا لخروجي .. كنت أبحث عن شيء لا أدري ما هو أحسست أن قدمي بدأت تنزلق ولم أفكر بها .

    من بعيد كنت ألمح الرجال بوضوح وأرى نظرات الإعجاب ـ وهكذا سولت لي نفسي ـوفجأة طرق مسمعي صوت الإعجاب والثناء وعبارات الاطراء .. وهم يرون تلك العيون الكحيلة الواسعة .
    فكانت البداية و المأساة .

    بدأ حديث العيون يحرق شيئا من حياتي . في كل مرة أتردد ,أتخوف .. ربما وربما .. الخوف من الله .. ثم صراخ ابني يملان السكون من حولي .. صوت من أعماقي ..قفي ..تمهلي .. انتبهي .. لا تغرقي ولكن شيئا فشيئا بدأت الرهبة تزول والخوف يختي وفي ذلك اليوم سمعت كلمات الإعجاب وعيني تلحظ الابتسامة .. ألقى بكلمة .. رقصت لها عيني وبوادر فرح كاذب ناولني رقم هاتفه

    بدأنا هناك ..وانتهينا هنا .. والعبث فترة مأساة .. والوقت صمت طويل ..وندم طويل ..وحزن طويل .

    منقول....

    ما تعليقكم على هذا الموضوع؟؟

    والله المستعان

    أخوكم في الله..
    منتديات نزهة المشتاقين الدعوية
    http://www.al-moshtaqeen.com/vb/index.php

    Comment


    • #3
      جزاك الله كل خير على الطرح الرائع ...
      تعليقي على الموضوع ....
      نلاحظ في هالزمن كثير من الناس طايحين في الأسواق حتى صار للضروره ولغير الضروره
      والمشكله قاموا البنات يطلعون للاسواق حتى بدوون محارم والأهل يكونون راضين
      صارت الأسواق في هالزمن ملتقى للعشاق وغيرهم
      والوحده يوم بتروح السوق لازم تكون على محتشمه مب جنها رايحه العرس وهذا اللي حاصل

      ونسأل الله أن يستر علينا وعلى جميع المسلمين
      تنبيه :
      والله أني بنت ،،،فتـــــاة

      Comment


      • #4
        اخى الكريم

        جزاك الله كل خير على الطرح الرائع ...

        تعليقى :

        أن النار من مستصغر الشرر.........

        والنظرة سهم من سهام ابليس من تركها مخافة من الله ابدله حلاة من الايمان يشعر بها فى قلبه

        نسأل الله العفو والعافية فى الدنيا والاخرة ......

        حياك الله
        اخيكم فى الله أبا الوليد

        --------------------------




        اللهم منزل الكتاب
        مجري السحاب
        هازم الأحزاب
        اهزم أعداءك وأعداء دينك
        اللهم انصر عبادك المستضعفين على الجبابرة المتكبرين
        آمين


        Comment


        • #5
          الأخت صدى..

          شكرا لك أختي على المرور وعلى التعليق الطيب..

          والسوق دار غفلة وخاصة في هذا الزمن الذي كثرت فيه الفتن في الأسواق.لهذا لا ينبغي الذهاب هناك إلا للضرورة..

          نسأل الله أن يحفظنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن..آمين

          والله المستعان
          منتديات نزهة المشتاقين الدعوية
          http://www.al-moshtaqeen.com/vb/index.php

          Comment


          • #6
            الأخ الطيب أبو الوليد..

            حياك الله أخي وشكرا لك على التعليق..

            وكما قيل أخي خالد..نظرة فابتسامة فموعد فلقاء..ثم ماذا؟؟حسرة وندامة

            وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير

            شكرا لك أخي
            منتديات نزهة المشتاقين الدعوية
            http://www.al-moshtaqeen.com/vb/index.php

            Comment

            Working...
            X